حجز ملف للتأمل

اقلام حرة
admin3 ديسمبر 2014آخر تحديث : منذ 5 سنوات
حجز ملف للتأمل
رابط مختصر
عبد الرحمن مربوح

استدعاء على استعجال

من قاضي القضاة

لبارون مخدرات

لم يهتم.

المجاملاتالحزبيةغائبة في هكذا مواقف

دونمقدمات ايديولوجية

دونمؤخرات سياسية

رماها في سلة مهملات.

“””””””””””””

رنين هاتف بالأسرار محمول

على حين غرة

استقل سيارة فاخرة

تجول في أرجاء المدينة

زار أوكار التوزيع

اطمأن على الرواج

سل من جيبه ولاعة مذهبة

أشعل السيكار الكوبي :

عجبا، بلدي لا يعيش أزمة .

“””””””””””””””””

اتجه يسارا

دخل مفوضية الشرطة

استقبله العميد بالأحضان

أحسن مثواه

تناقشوا في المستجدات

دفع أتعاب القضية

و أخبره أنه خارج البلاد

هذه الايام…

“””””””””””””””

سمعالآذان

سارا  يمينا صوب القبة

صلى في الصفوف الامامية

سلم على الامام

ذكره بالإكثار من الأدعية.

هو أيضا طرف في القضية.

و هو يغادر

تذكر أنه نقض الوضوء

لم يكثرت

 الحبيبة في الانتظار

والملتقى حانة

في سماء

خمسة نجوم.

“””””””””””””””

الليل أرخى سدوله..

على طاولة بالشموع منيرة

القنينات تتوافد

الكؤوس تتقارع

موسيقى صاخبة

كل الوفد وصل

الوكيل

رئيس المحكمة

القضاة

و سمسار يقود الحافلة

أسدل الستار

السهرة في الكواليس

استمرت

“””””””””””””””””””

في الصباح

مطرقة القاضي

محكمة

بعد التداول

تدارسنا الحيثيات القضية

واستكمالا للأدلة

قررنا

حجز الملف للتأمل

خرج مسرعا.

………………..

القاضي لرجل ذميم الحال:

تطاولت يدك على خبز الأسياد

أنت متهم مصنف خطير

حكم عليك بالإعدام ولا استئناف

المسكين يصرخ:

أنا جائع أنا جائع

و لا عمل؟؟؟

…….

سيارةفاخرة

جولة جديدة

في أرجاء المدينة…

رنين الهاتف الرسمي :

كل أعضاء الحزب في الانتظار

الرئيس بالنيابة يهنئك بالانتصار.

لم ينتبه تجاوز الضوءالأحمر

الشرطي له  قدم التحية

و الاعتذار..

مساء سأزور المقر

وأنهى المكالمة..

………..

عجيب أمر البشر

لا يستخلص العبر

حفنة تبن و قالب سكر

في الانتخابات

أتصدر اللائحة..

في كل مرة تسلم الجرة

والمدينة

مشاكل و حفر

أمام باب البلدية

الحارس مذعورا

يفتح الباب :

صباحك سعيد

سيدي الرئيس.

ترجل في البهو

صوت حذائه يرهب

لم يسلم على أحد

دخل المكتب الخاص

استدعاء  على استعجال

فحوى الرسالة

السيد العامل°يدعوك

الى حفلغذاء

مسبقا ،مدفوع الحساب

سيدي النائب البرلماني

المحترم..

………………………

قهقه ملء شدقيه

عفريت أنا أم تمساح!

……………………..

عبد الرحمن مربوح

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.