نداء من أجل جعل رأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا و يوم عطلة

286 مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 6 يناير 2017 - 11:10 مساءً
نداء من أجل جعل رأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا و يوم عطلة

استنادا إلى كون رأس السنة الأمازيغية مناسبة تاريخية تحتفل به شعوب شمال أفريقيا منذ قرون و عيدا وطنيا تحتفل به كل فئات الشعب المغربي منذ القدم.

واعتبارا لكونه مطلبا شعبيا، و محطة تاريخية تقف عندها فعاليات المجتمع المدني عبر تنظيم احتفالات عمومية و شعبية تخليدا لهذه المناسبة، التي تعد رمزا قويا لهويتنا المشتركة عبر تامازغا.

و نظرا لمكانة و أهمية هذا اليوم في ترسيخ الهوية الأمازيغية لدى جميع المغاربة،  و أمام رفض الدولة المغربية الاعتراف برأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا رسميا و يوم عطلة مؤدى عنه.

و من أجل الاحتفال الشعبي برأس السنة الأمازيغية 2967،  تدعو جمعية تاوادا للثقافة و التنمية و حقوق الإنسان بورزازات، عموم المواطنات و المواطنين لجعل يوم 01 يناير   2967(13 يناير 2017) يوم عطلة.

المصدر - عن جمعية تاوادا للثقافة و التنمية و حقوق الإنسان بورزازات
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: يسمح بالتعليق لأي شخص كان والتعبير عن رأيه ولكن بجدية وليس بصورة الكتابة فقط عدم التطرق الى السب والشتائم في التعليقات لأنها ستحذف فورياً عدم نشر أسماء والتشهير بالناس بصورة سيئة سيتم حذف التعليق فورا في هذه الحالة أي تعليق سيء للعنصرية أو عن المثليين أو ما شبابههم سيحذف فوريا
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء و المقالات المنشورة في الجريدة لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة موقع تنغير أنفو الإخباري وهي تلزم بمضمون كاتبها حصرياً.