الحدث …..انطلاق ل”كوب22″ بمراكش واليكم التفاصيل

382 مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 7 نوفمبر 2016 - 12:50 مساءً
الحدث …..انطلاق ل”كوب22″ بمراكش واليكم التفاصيل

انطلقت اليوم الاثنين فعاليات المؤتمر الدولي للمناخ بمدينة مراكش، هذه القمة العالمية تشهد مشاركة عشرين ألف شخص إضافة إلى آلاف المنظمات غير الحكومية التي تنشط في مجال البيئة، التي يفترض أن تسجل تقدما في مجال الحد من ارتفاع حرارة الارض.

بالنسبة للمغرب يشكل تنظيم قمة المناخ العالمية فرصة لتحسين صورة البلد عالميا، إذ تنوي المملكة المغربية التركيز على استراتيجيتها الوطنية الطوعية في مجال الطاقات الخضراء بعد أشهر من تدشينها احدى أكبر محطات الطاقة الشمسية في العالم على أبواب الصحراء خاصة وأنّ المغرب يطمح إلى تغطية اثنين وخمسين في المائة من حاجاته من الكهرباء عبر الطاقات المتجددة وذلك بحلول ألفين وثلاثين.

الدورة الـ12 لأطراف بروتوكول كيوتو، وأول مؤتمر لأطراف اتفاقية باريس، تعد امتحاناً حقيقياً للمغرب لإنجاح أكبر مؤتمر في العالم، والذي يستمر إلى غاية 18 نونبر الجاري، بحضور رؤساء عدد من الدول، إلى جانب نحو 30 ألف شخص، بينهم 8 آلاف ممثلين للمجتمع المدني و أزيد من 1500 صحفي.

في ذات السياق، قال صلاح الدين مزوار، رئيس الدورة الثانية والعشرين لمؤتمر الأطراف في الاتفاقية الإطار للتغيرات المناخية، خلال الجلسة العامة الافتتاحية اليوم، إن انعقاد مؤتمر المناخ في دورته الثانية والعشرين، في أرض أفريقية، “ليترجم انخراط قارة بكاملها في المساهمة في المجهود العالمي من أجل المناخ ويؤكد عزمها على تحديد مصيرها بنفسها للتخفيف من هشاشتها وتعزيز قدراتها على التحمل”.

وأكد المسؤول المغربي، أن هذا المؤتمر يأتي في سياق واعد ومفعم بالأمل والتطلعات المشروعة للبشرية جمعاء، “حيث تواجه شرائح واسعة معاناة يومية وتطرح تساؤلات حول مصيرها بل وحتى عن وجودها”، مشدداً على أن منطق المسؤولية الجماعية “تفرض علينا إيجاد إجابات عاجلة وملموسة. فعلينا أن نكون جميعاً في مستوى هذا التحدي العالمي وألا نخيب انتظارات الفئات الهشة. ألم يعلمنا المثل الأفريقي أن الشمس لا تتجاهل قرية حتى لو كانت من الصغر بمكان”؟

وزير الشؤون الخارجية والتعاون، أكد أن “مسؤوليتنا اليوم لجسيمة أمام الإنسانية، ويتعين علينا أن نتحد لتلبية احتياجات الفئات الأكثر هشاشة على وجه الخصوص وأن نوفر لهم وسائل التكيف مع العواقب الوخيمة المترتبة عن التغيرات المناخية”.

وكشف مزوار، أن الرئاسة المغربية تقترح وضع أرضية من أجل دعم تفعيل الاتفاق، وذلك بتثمين المكتسبات والانجازات التي تحققت مؤخراً، وكذا التحفيز على اتخاذ اجراءات عاجلة وملموسة من أجل المناخ.

ويشار ان السلطات المغربية نشرت اثني عشر ألف شرطي ودركي ومروحيات لتأمين الحدث الذي ينظم من السابع إلى الثامن عشر تشرين الثاني-نونبر الجاري.

والقمة ستشهد حضورا وازنا لأكثر من ثلاثين رئيس دولة ، إضافة إلى بعض المشاهير مثل الممثل ليوناردو دي كابريو وأرنولد شوارتزنغر.

 

المصدر - تنغير انفو / متابعة
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: يسمح بالتعليق لأي شخص كان والتعبير عن رأيه ولكن بجدية وليس بصورة الكتابة فقط عدم التطرق الى السب والشتائم في التعليقات لأنها ستحذف فورياً عدم نشر أسماء والتشهير بالناس بصورة سيئة سيتم حذف التعليق فورا في هذه الحالة أي تعليق سيء للعنصرية أو عن المثليين أو ما شبابههم سيحذف فوريا
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء و المقالات المنشورة في الجريدة لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة موقع تنغير أنفو الإخباري وهي تلزم بمضمون كاتبها حصرياً.