بيان في شأن الأحداث الجامعية بأكادير

286 مشاهدة
أخر تحديث : السبت 26 مايو 2018 - 1:51 مساءً
بيان في شأن الأحداث الجامعية بأكادير

تابعنا في مكتب منظمة تاماينوت فرع تنغير بقلق شديد الأحداث الأخيرة التي عاشتها و تعيشها العديد من الجامعات المغربية و ما عاشته و لازالت تعيشه جامعة أبن زهر بأكادير والأحياء المجاورة لها، من عنف وترهيب وانعدام الشروط الملائمة للدراسة والتحصيل العلمي وذلك على إثر الهجمات والاستفزازات المتكررة لعصابات مسلحة موالية للبوليزاريو على الطلبة والطالبات وخصوصا الطلبة الامازيغ من أجل منعهم من اجتياز امتحانات الدورة العادية ، بل تعدى الامر الى تفتيش بطائق التعريف الوطنية واقتحام غرفهم بالحي الجامعي والاحياء السكنية المجاورة وذلك أمام أعين الإدارة و الأجهزة الأمنية دون ان تحرك ساكنا.
وأمام هذا الوضع الخطير نعلن للرأي العام ما يلي:
– تأكيدنا على رفضنا للعنف بكل أشكاله كمبدأ أساسي من مبادئ الحركة الأمازيغية.
– إدانتنا للهجوم الغادر لعصابة البوليزاريو وحلفائهم على الطلبة والطالبات وخصوصا الطلبة الامازيغ ومنعهم من اجتياز امتحاناتهم وطردهم من الحي الجامعي وترهيبهم في مساكنهم.
– تضامننا المطلق و اللامشروط مع الطلبة والطالبات المحاصرين والمٌعنّفين والممنوعين من اجتياز امتحاناته.
– إدانتنا للصمت المريب للدولة بكل مؤسساتها الإدارية والأمنية وعدم تدخلها لتوفير الظروف المناسبة لاجتياز الطلبة لامتحاناتهم رغم علمهم المسبق لاستفزازات هذه العصابات.
– مطالبتنا الدولة المغربية الوفاء بالتزاماتها اتجاه مواطنيها وذلك بتوفير الأمن والحماية والحفاظ على سلاماتهم الجسدية.
-تحميلنا الدولة مسؤولية ما آلت وستؤول إليه الأمور في جامعة إبن زهر والجامعات الأخرى.
– تأكيدنا على مطلب العدالة المجالية والاجتماعية وتحقيق المساواة بين جميع المغاربة دون تمييز وعلى الدولة الكف على نهج سياسة التمييز والريع في معالجتها لملف الصحراء.
– دعمنا لمطلب إنشاء قطب جامعي بجهة درا تافيلالت،
-تجديد دعوتنا الفصائل الطلابية الى نبد العنف وجعل الجامعة مكان للتحصيل العلمي والثقافي والمقارعة الفكرية.
– دعوتنا لطلبة الحركة الثقافية الأمازيغية عدم الانجرار إلى مستنقع العنف الذي تحاول هذه العصابات جرهم اليه لتحقيق أجندات من يسيرهم من الخارج.

المصدر - تنغير انفو - متابعة
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: يسمح بالتعليق لأي شخص كان والتعبير عن رأيه ولكن بجدية وليس بصورة الكتابة فقط عدم التطرق الى السب والشتائم في التعليقات لأنها ستحذف فورياً عدم نشر أسماء والتشهير بالناس بصورة سيئة سيتم حذف التعليق فورا في هذه الحالة أي تعليق سيء للعنصرية أو عن المثليين أو ما شبابههم سيحذف فوريا
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء و المقالات المنشورة في الجريدة لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة موقع تنغير أنفو الإخباري وهي تلزم بمضمون كاتبها حصرياً.