الدورة الثانية عشر للمهرجان الدولي للفيلم عبر الصحراء بزاكورة

394 مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 8 ديسمبر 2015 - 7:15 مساءً
الدورة الثانية عشر للمهرجان الدولي للفيلم عبر الصحراء بزاكورة
تنظم جمعية زاكورة للفيلم عبر الصحراء، من17 إلى 20 دجنبر  2015، الدورة الثانية عشر للمهرجان الدولي للفيلم عبر الصحراء  تحت شعار : “السينما و التسامح” و على إيقاع أفلام الصحراء التي تصنع فرح وسعادة عشاق السينما بمنطقة درعة، والمغرب عموما.
وهكذا، ستتميز دورة هذه السنة ببرمجة مسابقة رسمية للأفلام الطويلة للمرة الثالثة، إلى جانب تنظيم مباراة في السيناريو، حول موضوع الصحراء والتيمات ذات الصلة: الماء، الترحال، نمط حياة الواحات، العادات والتقاليد، القصبات، و كذا التحولات المناخية التي تشكل موضوعا حيويا في اهتمامات المجتمع المدني للجهة …
وتحضر خلال الدورة عدة دول بالإضافة إلى المغرب، من خلال أفلام مبرمجة في إطار المسابقة الرسمية أو البانوراما، من بينها تونس، مصر، الصين، إيران، السينغال، الجزائر و البنكلاديش، فرنسا، الأردن، البحرين، كندا، هولندا و العراق.
وسيكون لعشاق السينما أيضا موعد مع دورة للأفلام الموضوعاتية حول “السينما و التسامح”، تتوج بندوة  حول نفس الموضوع، ينشطها متخصصين من المغرب والخارج. كما سينشط السيناريست محمد عريوس ماستر كلاس حول “كتابة السيناريو”، فيما سيقوم سليمان الوادي بتكوين فريق من شباب المنطقة في مجال الروبرتاج السمعي البصري.
ويتطلع مهرجان فيلم عبر الصحراء إلى تكريس الفرجة السينمائية كشكل ترفيهي وممارسة ثقافية، ودعم الإبداع الفني والتقني وخلق فضاء للتبادل يلتئم فيه مختلف المتدخلين في القطاع.
و تأمل جمعية زاكورة للفيلم عبر الصحراء في مزاوجة صورة زاكورة مع طموحها لتصبح حاضرة حاضنة للقيم الثقافية والإنسانية المحفزة على التجديد والانفتاح والحوار والتسامح.
المصدر - تنغير انفو
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: يسمح بالتعليق لأي شخص كان والتعبير عن رأيه ولكن بجدية وليس بصورة الكتابة فقط عدم التطرق الى السب والشتائم في التعليقات لأنها ستحذف فورياً عدم نشر أسماء والتشهير بالناس بصورة سيئة سيتم حذف التعليق فورا في هذه الحالة أي تعليق سيء للعنصرية أو عن المثليين أو ما شبابههم سيحذف فوريا
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء و المقالات المنشورة في الجريدة لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة موقع تنغير أنفو الإخباري وهي تلزم بمضمون كاتبها حصرياً.