هذه هي المشاريع التي صادق عليها مجلس جهة درعة تافيلالت خلال دورته الإستثنائية

admin
2017-02-02T09:31:45+01:00
آخر الأخبارجهوية
admin2 فبراير 2017آخر تحديث : الخميس 2 فبراير 2017 - 9:31 صباحًا
هذه هي المشاريع التي صادق عليها مجلس جهة درعة تافيلالت خلال دورته الإستثنائية

صادق مجلس جهة درعة تافيلالت٫ خلال دورة استثنائية عقدها المجلس يومي 26 و27 يناير 2017 بالمركب الثقافي والاجتماعي والرياضي بالرشيدية  على عدد من الاتفاقيات التي تهم قطاعات الصحة والتعليم وتأهيل الجماعات الترابية ودعم إدماج الطاقة الشمسية في تحسين ظروف عيش الساكنة وتوفير بنيات تحتية وتجهيزات لخدمة نشاط الشباب والطفولة.

وهكذا صادق مجلس الجهة بالاجماع على اتفاقية شراكة مع وزارة الصحة ترمي إلى المساهمة في تجويد الخدمات الصحية بالجهة من خلال رصد المجلس لدعم مالي سنوي يقدر ب 40 مليون درهم لتحقيق تشغيل الأطر الطبية وشبه الطبية وتطوير أسطول سيارات الإسعاف بالصنف الجيد  SAMU وتجهيز المؤسسات الاستشفايية بالجهة. وصادق أعضاء مجلس الجهة بالاجماع أيضا على اتفاقية شراكة مع وزارة الصحة وجمعية ” القلب السليم ” تهدف إلى  تحسين خدمات الكشف وجراحة القلب والشرايين ب 5 ملايين درهم سنويا من أجل توفير معدات ومستلزمات القيام بالكشوفات والعمليات الجراحية في مجال القلب والشرايين بالجهة وتنظيم قوافل طبية في مجال الكشف وجراحة القلب والشرايين بعموم أقاليم الجهة.

وفي مجال التربية والتكوين صادق المجلس على المساهمة في مشاريع استثمارية تتعلق بالمساهمة بميزانية تقدر ب 25 مليون درهم سنويا كمساهمة في بناء مركز جهوي للأقسام التحضيرية وتعويض مئات الحجرات من نوع المفكك بحجرات مبنية بالمواد المحلية وذات خصائص بيئية مستدامة ملائمة لمناخ الجهة٫ وبناء الداخليات وأقسام التعليم الأولي بالاضافة إلى مشروع بناء ثانوية ايكولوجية.

وتفعيلا للاتفاقية الموقعة مع وزارة السكنى وسياسة المدينة ووزارة الشباب والرياضة و المرتقب توقيعها مع المديرية العامة للجماعات المحلية لتمويل الشطر الثاني (للفترة 2016 – 2021 ) من أجل تأهيل الجماعات الترابية بالمجالين القروي والحضري، صادق المجلس بالإجماع على رصد ميزانية الشطر الأول من مشروع تأهيل جماعات المجال القروي تقدر ب 700 مليون درهم٫ سيتم فيه تحديد  المشاريع بناء على الأولويات التنموية الخاصة بكل جماعة طبقا لأهداف الاتفاقيات. فيما تمت المصادقة على دعم تأهيل الجماعات الترابية بالمجال الحضري لتمكين الساكنة من الولوج إلى الخدمات الاجتماعية الأساسية. وستحدد الميزانية المزمع رصدها لهذه الجماعات بعد المصادقة على اتفاقية شاملة مع القطاعات الحكومية ذات الصلة.

ومن أجل إحداث مناطق للأنشطة الاقتصادية والحرفية صادق المجلس بالاجماع على رصد ميزانية تقدر بـ 10 ملايين درهم سنويا للمساهمة في العناية بظروف عمل وعيش فئة الحرفيين وكذا المساهمة في تحسين ظروف عيش الساكنة وإخلاء المناطق السكنية من الملوثات الكيميائية والصوتية الناجمة عن ممارسة بعض الحرف التقليدية في الأحياء السكنية.

وصادق المجلس بالاجماع أيضا على  إحداث ” الفضاء الجهوي أبي سالم العياشي للتربية والتخييم ” بجماعة سيدي حمزة – بإقليم ميدلت بميزانية  تقدر  11,5 مليون درهم ( حددت مساهمة الجهة ب 6,2 مليون درهم ) بالاضافة إلى المصادقة على المساهمة في إكمال أشغال المنتزه الجهوي بتنغير بميزانية تقدر ب 6 مليون درهم لبناء مركز الإيواء والاستقبال.

وعلى مستوى دعم الجماعات الترابية ، صادق المجلس بالاجماع كذلك على دعم استخدام الطاقة الشمسية في الإنارة العمومية والتزود بالماء الشروب ، في إطار دعم الجماعات الترابية التي تعرف خصاصا في الولوج الى الخدمات الأساسية ذات الوقع المباشر على التنمية البشرية ، بمساهمة قد تصل الى 51 بالمائة ، وذلك من أجل تحقيق خفض تكاليف استهلاك الطاقة وترسيخ قواعد النجاعة الطاقية والحكامة المالية ودعم توفير الطاقة النظيفة والصديقة للبيئة.

وتم خلال أشغال الدورة الاستثنائية للمجلس التي٫ تم بثها مباشرة على شبكة الأنترنيت ، وتابعها الآلاف من المواطنين ، مع توفير الترجمة الفورية لأعضاء المجلس وضيوفه وللمسثمرين الأجانب الذين قدموا أو تابعوا عروضا حول إحداث شركة للتنمية الجهوية لتطوير الكفاءات اللغوية للشباب في مجال تعلم الإنجليزية من أجل الاندماج في سوق الشغل الوطني والدولي ، ترمي إلى توفير حوالي 400 فرصة شغل للشباب حاملي الشهادات في الانجليزية،  وإحداث حوالي 180 فرصة شغل للخدمات الموازية. وكذا عرض حول المساهمة في إحداث شركة للتنمية الجهوية مختصة في مجال النقل الجوي تهدف إلى تحسين خدمات النقل الجوي بالجهة  وتعزيز الجاذبية السياحية والاستثمارية للجهة وإحداث حوالي 400 فرصة شغل مباشر ومئات الفرص غير المباشرة في مجال صناعة تفكيك الطائرات وإحداث قطب جهوي لتكوين ربابنة الطائرات ومضيفي ومضيفات الرحلات الجوية.

كما تم أيضا الاستماع الى عرض المكتب الدولي ( Roland Berger الألماني )  نائل صفقة الدراسات المتعلقة ببرنامج التنمية الجهوية والتصميم الجهوي  لإعداد التراب حول منهجية العمل ومراحل تنفيذ الدراسة التي ستمتد لثمانية أشهر .

وبناء على اقتراح من مكتب المجلس صادق المجلس على تأجيل البث في مشاريع اتفاقيات مع الجمعيات والجامعات وتأجيل انتخاب رئيس لجنة الميزانية  إلى الدورة العادية لشهر مارس.

وقد عبر أعضاء مجلس الجهة ، أغلبية ومعارضة ، على أهمية وجدوى مختلف المشاريع التي تم تدارسها والمصادقة عليها خلال الدورة الاستثنائية للمجلس ، وهو ما جسده الإجماع الذي تمت به المصادقة على جميع النقط المدرجة في جدول أعمالها .

المصدرتنغير انفو - متابعة

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.