فرنسا تقضي بست سنوات سجنا ضد تكفيري دعا لتنفيذ عمليات إرهابية بالمغرب

359 مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 22 يناير 2015 - 9:57 مساءً
فرنسا تقضي بست سنوات سجنا ضد تكفيري دعا لتنفيذ عمليات إرهابية بالمغرب
ست سنوات سجنا نافذا هو ما قضت به، المحكمة الجنائية بالعاصمة الفرنسية باريس في حق فهد جبراني، المغربي ذو الجنسية الفرنسية الذي دعا إلى عبر أشرطة فيديو في الانترنيت إلى تنفيذ عمليات إرهابية ضد المغرب.

وأصدرت المحكمة الجنائية حكمها بسجن فهد جبراني، 36 سنة، بعد تبنيه أفكارا تكفيرية وتسجيله أشرطة تحريضية عبر فيها عن عدائه للمغرب قبل أن يعمد إلى تشكيل “كتيبة” من أجل تنفيذ عمليات إرهابية في المملكة.

وكانت فرنسا شرعت على مدى يومي الاثنين والثلاثاء في محاكمة فهد جبراني، الذي هاجر بطريقة غير شرعية من المغرب نحو فرنسا.

وأثار جبراني شكوك السلطات الأمنية الفرنسية منذ 2012، حيث وضع تحت المراقبة ليثبت ارتياده “منتديات جهادية”، وإدمانه على متابعة اشرطة إعدام ينفذها مقاتلون في تنظيمات إسلامية بكل من العراق وسوريا.

وعلم أن جبراني استطاع ولوج التراب الفرنسي على متن شاحنة لنقل البضائع كان اختبأ فيها في عملية “الحريك” قبل أن يتزوج فرنسية تكبره سنا من أجل الحصول على الإقامة في فرنسا وكذا جنسية البلد الأوربي.

ووفق وسائل إعلام فرنسية، فإن جبراني كان سافر إلى مدينة جربة التونسية حيث كان ينوي لقاء سيف الله بن الحسين، زعيم ما يعرف بـ”تنظيم أنصار الشريعة” لكنه لم يستطع ذلك.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: يسمح بالتعليق لأي شخص كان والتعبير عن رأيه ولكن بجدية وليس بصورة الكتابة فقط عدم التطرق الى السب والشتائم في التعليقات لأنها ستحذف فورياً عدم نشر أسماء والتشهير بالناس بصورة سيئة سيتم حذف التعليق فورا في هذه الحالة أي تعليق سيء للعنصرية أو عن المثليين أو ما شبابههم سيحذف فوريا
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء و المقالات المنشورة في الجريدة لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة موقع تنغير أنفو الإخباري وهي تلزم بمضمون كاتبها حصرياً.