تازارين : بيان تنسيقية القبائل الست حول الأراضي السلالية المسماة “تيمغرغرت”

admin
2019-11-24T22:59:00+01:00
2019-11-25T00:17:46+01:00
آخر الأخبارجهوية
admin24 نوفمبر 2019آخر تحديث : منذ 10 أشهر
تازارين : بيان تنسيقية القبائل الست حول الأراضي السلالية المسماة “تيمغرغرت”

التأم صباح الأحد 26 ربيع الأول 1441 هـ الموافق لـ24 نونبر 2019، على الساعة 11.00، بمقهى النخيل بمركز تازارين إقليم زاكورة، ممثلي الهيئات النيابية للقبائل الست (ايت سيدي عبد الرحمان، ايت گنون، إزاخنيون، ايت بلوك، ايت سيدي علي و ايتيتاون)، حول التطورات الأخيرة المتعلقة باحتجاجات قبيلة ايت مولاي بوعزة بالقرب من الأراضي السلالية المسماة “تيمغرغرت”، و ذلك ابتداء من يوم الأربعاء 22 ربيع الأول 1441 هـ الموافق لـ20 نونبر 2019، حيث تم استغلال النزاع  الدائر بين طرفي ملك خاص، و الذي صدر بشأنه حكم قضائي، لإثارة ملف الأراضي السلالية المسماة “تيمغرغرت“.

و بعد عقد لقاء مع قائد قيادة تازارين في ذات الموضوع و في نفس اليوم، طالبت الهيئات النيابية بـ:

تعجيل حل ملف الأراضي السلالية المسماة “تيمغرغرت” ، و التي محل نزاع بين قبيلة ايت مولاي بوعزة من جهة و القبائل الست المذكورة أعلاه من جهة ثانية، تفعيلا لتوصية المحضر المشترك الثاني بتاريخ الجمعة 2 نونبر 2018، بمقر دائرة أگدز

فتح المسالك الطرقية المغلقة.

وضع حد للبناء بما يسمى ودادية السلام لقبيلة ايت مولاي بوعزة بالأراضي السلالية “تيمغرغرت” إلى حين حل الملف في شموليته.

تفعيل و تنفيذ إجراءات التقسيم المنصوص عليها في المحضر المشترك الأول بتاريخ 2 ماي 2002، و التي تنص على استفادة القبائل الست بنفس المساحة التي استفادت منها قبيلة ايت مولاي بوعزة في الودادية المسماة السلام بتيمغرغرت.

عدم إقحام الملك الخاص في الأراضي السلالية تيمغرغرت.

احترام الأطراف للمحضرين المشتركين، المؤرخين في 2 ماي 2002 و 2 نونبر 2018.

و إذ نحي عاليا القبائل الست على ضبط النفس، و احترامها للقانون و المحاضر المشتركة السابقة في هذا الملف.

و في حالة عدم التعجيل بحل النزاع و استمرار استفزازات الطرف الآخر لتغليط الرأي العام، فإن القبائل الست ستخوض أشكالا أخرى.

و دمتم و دمنا للنضال صامدين

 

المصدرتنغير انفو - متابعة

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.