نبارك أولعربي الشعلة المضيئة في قلوبنا

2015-01-04T12:03:10+01:00
2015-01-04T12:37:32+01:00
آخر الأخبارمحلية
admin4 يناير 2015آخر تحديث : منذ 5 سنوات
نبارك أولعربي الشعلة المضيئة في قلوبنا
رابط مختصر

من منا لا يتذكر أن الذكرى الرابعة لوفاة رمزنا الخالد نبارك أولعربي المعروف بنبا قد اقتربت، ومن منا لا يعرف هذا الانسان الأمازيغي الذي دخل التاريخ الأمازيغي من أبوابه الواسعة،  ومن منا لا يتذكر ويحفظ أغانيه التي سكنت قلوبنا قبل بيوتنا صغارا وكبار،ا ومن منا سوف ينكر مدى عبقرية ونبل نبا في ايصال صوت الانسان الأمازيغي المقهور الى نفض غبار  الاقصاء و التهميش وازالة الحواجز و الأصوات الساعية الى اقبار الذات الأمازيغية.   

وكما هو معلوم فنبارك أولعربي هو رائد مجموعة صاغرو بوند ومؤسسها، استطاع بفضل تكوينه الدراسي الابتدائي و الاعدادي والثانوي والجامعي ومحيطه الأسري ونضجه الفكري ووعيه بالقضية الأمازيغية الى اختيار عالم الغناء بواسطة  القيتارة و الذي أكد وبالملموس مدى قوة صوته و حضوره المتميزوالفعال في الساحة الفنية الأمازيغية ومدى تأثيره على كل الفئات المجتمعية المتعطشة الى الوعي بهمومها و بقضاياها العادلة و المشروعة. ولعل الألبومات التي أصدرتها مجموعة صاغرو بوند 2006و2008و2009و2010 لدلالة كبيرة على صدقية  رسائلها في أغانيها الملتزمة، والتي ان عبرت فانها تعبر عن هموم الذات الأمازيغية التي تبحث عن التغييرو التقدم في كل المجالات. فموحى كاحدى التسميات التي عنونت بها مجموعة صاغرو بوند ألبومها الأول هو في بحث عن الحرية، هذه الأخيرة التي هي عنوان الألبوم الثاني للمجموعة  والذي( موحى) يطلب منا مساعدته على البكاء( ألبومها الثالث) وعلى الصمود  وبلا حدود( ألبومها الرابع) الى أن تتحقق حرية موحى وحرية ايمازيغن التي هي بطبيعة الحال تحقيق الذات الأمازيغية للشعب الأمازيغي. ومن هذا المنطلق يبدوا لنا مدى وجود لذلك الخيط المتماسك فيما بين الألبومات التي أصدرتها مجموعة صاغرو بوند في شخص رائدها نبارك أولعربي.

فتجربة رمزنا الخالد نبارك أولعربي كانت متواضعة رغم محدوديتها الا أنها سوف تبقى خالدة في ذاكرة الشعب الأمازيغي؛ فرغم وفاته التي زلزلت الأرض قبل الأنفس و تركت العديد من الأسئلة في أذهان محبيه كتلك المتعلقة بوفاتة.

وفي الأخير يمكن أن نقول بأن جسد نبارك أولعربي قد رحل عنا يوم09/01/2011، ولكن ما لا يمكن لنا قوله هو أن  نبا يبقى شعلة مضيئة في قلوبنا فهي تنير طريقنا بفكره وبأغانيه وفكره حي لا يموت.

 أيت عكي” طالب” سيفاو

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.