اختتام أشغال الملتقى الاقتصادي الدولي لدرعة تافيلالت بتنغير

472 مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 30 يونيو 2019 - 12:51 مساءً
اختتام أشغال الملتقى الاقتصادي الدولي لدرعة تافيلالت بتنغير

تنغير، 29 يونيو 2019 – اختتمت اليوم السبت 29 يونيو الجاري بتنغير، أشغال الملتقى الاقتصادي الدولي لدرعة تافيلالت، المنظم تحت شعار “الجالية وقضايا الاستثمار” بإصدار مجموعة من التوصيات تروم تعزيز النموذج التنموي الذي أرسى معالمه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، أيده الله ونصره، وتحسين الجاذبية الاقتصادية للمملكة، وكذا خلق فرص الشغل من خلال الاستفادة من خبرات وتجارب الطاقات الحية من أبناء الجالية المغربية وخلق مشاريع تستجيب للحاجيات وتحترم البيئة، والبحث عن شركاء دوليين لتسويق المنتجات المغربية خارج تراب المملكة.

ونادى المشاركون في هذا الملتقى الذي احتضنته مدينة تنغيرعلى مدى يومين (28 و29 يونيو) بضرورة العمل على استقطاب مشاريع استثمارية وتنموية بالجهة تنسجم مع أهداف التنمية المستدامة، وكذا التعريف بالاستراتيجيات الوطنية والبرامج الجهوية، في مجال تسهيل ودعم الاستثمار لدى مغاربة العالم.

ودعوا كذلك إلى إحداث لجنة متابعة تضم ممثلين عن مغاربة العالم على المستوى الدولي والمحلي للتحضير للدورات اللاحقة للملتقى الاقتصادي الدولي لدرعة تافيلالت واقتراح اجراءات عملية للرفع من إشعاع الملتقى من خلال خلق شبكة تضم جميع المشاركين المرتقب انخراطهم في الدورات المقبلة، والمنحدرين من الجهة. وأوصوا كذلك بتحديد لائحة المشاريع التي انبثقت عن مخرجات هذه الدورة الأولى للملتقى، لضمان تتبعها ومواكبتها على المستوى الجهوي والمركزي.

وحظيت فعاليات هذا الملتقى، بدعم مجلس الجهة والعديد من الشركاء المؤسساتيين، منهم وزارة الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي، ووزارة الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، والوزارة المنتدبة لدى وزير الخارجية والتعاون الدولي، المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، ومجلس الجالية المغربية المقيمة بالخارج.

وميز هذه الدورة، عرض لتسجيل مصور لكلمة رئيس الحكومة السيد سعد الدين العثماني، الذي نوه فيه بفكرة تنظيم الملتقى، داعيا المنظمين إلى التعاون من أجل تطويره وجعله فكرة رائدة تستنسخ في كل جهات المملكة، وأبرز السيد العثماني أن موضوع هذا الملتقى يكتسي طبيعة راهنية بحكم أن مغاربة العالم برهنوا باستمرار على انخراطهم في التنمية المحلية والدفاع عن القضايا المغربية في المنابر الدولية خصوصا قضية الصحراء المغربية.

وتم خلال هذا الملتقى تنظيم عدة موائد مستديرة وورشات تفاعلية، حول الفرص الاستثمارية المتاحة في قطاعات الطاقة المتجددة والمعادن والتنمية المستدامة، بالإضافة إلى الصناعة والتجارة والاقتصاد الرقمي، واقتصاد المعرفة وتثمين التراث الثقافي المادي واللامادي بالجهة، ونقل التكنولوجيا، شارك فيها العديد من مغاربة العالم من القارة الأوربية.
ونوه السيد رئيس مجلس جهة درعة تافيلالت، بالمجهودات المبذولة في مجال الاستثمار بالجهة، وخصوصا تلك المرتبطة بمغاربة العالم، داعيا المشاركين إلى بذل المزيد من أجل تحسين فرص وشروط الاستثماربالجهة.

ودعا نائب رئيس جمعية أكال للتنمية، الجهة المنظمة، السيد الحسين أوحليس، في كلمة بالمناسبة، إلى إحداث شبكة للمستثمرين مغاربة العالم، لخلق مشاريع تستجيب لحاجيات الجهة، مضيفا أن فريقا بالجمعية، منكب على تشجيع المستثمرين مغاربة العالم على الاستثمار بالجهة، وكذا البحث عن شركاء دوليين لتسويق المنتجات التي تنتجها الجهة خارج تراب المملكة.

وتم اختيار المهندس والعالم المغربي، المتخصص في مجال علم المواد، رشيد اليزمي، ضيفا لهذه الدورة. وحاز العالم المغربي، الذي عُين عضوا شرفيا بأكاديمية الحسن الثاني للعلوم والتكنولوجيا والذي جعل بطاريات أيون الليثيوم، قابلة للشحن؛ على عدة جوائز، منها جائزة تشارلز درابر، سنة 2014، التي تمنحها الأكاديمية الوطنية للهندسة في واشنطن، عن أعماله في مجال تطوير البطاريات. كما فاز سنة 2012 بميدالية جمعية مهندسي الكهرباء والإلكترونيات (IEEE).

وتم يوم الجمعة على هامش أشغال هذه الدورة الأولى، توقيع مذكرة تفاهم بين “مجلس جهة درعة تافيلالت” في شخص السيد رئيس المجلس، الحبيب شوباني، و”التحالف الدولي من أجل أهداف التنمية المستدامة”، في شخص السيدة رئيسة التحالف، ” Pascale Fressoz” والسيد عثمان ياسين، رئيس الجمعية، من أجل تعزيز التعاون لتنفيذ مشاريع مشتركة وذلك لمدة ثلاث سنوات قابلة للتمديد عند الضرورة.

ويلتزم الأطراف، بموجب هذه المذكرة بالعمل بشكل متبادل من أجل إشراك المجتمع المدني والمؤسسات العمومية والساكنة المحلية في عملية تنفيذ مشاريع تنموية مستدامة، يكون لها الأثر المباشر على حياتهم اليومية، وكذا اقتراح دورات تدريبية ومؤتمرات وندوات ومنتديات حول أهداف التنمية المستدامة والموضوعات ذات الصلة، بما يخدم التنمية في أبعادها العامة بالجهة.

المصدر - تنغير انفو - متابعة
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: يسمح بالتعليق لأي شخص كان والتعبير عن رأيه ولكن بجدية وليس بصورة الكتابة فقط عدم التطرق الى السب والشتائم في التعليقات لأنها ستحذف فورياً عدم نشر أسماء والتشهير بالناس بصورة سيئة سيتم حذف التعليق فورا في هذه الحالة أي تعليق سيء للعنصرية أو عن المثليين أو ما شبابههم سيحذف فوريا
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء و المقالات المنشورة في الجريدة لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة موقع تنغير أنفو الإخباري وهي تلزم بمضمون كاتبها حصرياً.