مستشفى تنغير يرفض استقبال رضيع بعد منتصف الليل في حالة حرجة

248 مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 30 نوفمبر 2017 - 11:09 مساءً
مستشفى تنغير يرفض استقبال رضيع بعد منتصف الليل في حالة حرجة

تفاجأ مواطن من تنغير حين رفض فريق المداومة بجناح الطوارئ بمستشفى تنغير استقبال طفل صغير في حالة صحية حرجة.

وفي اتصال هاتفي مع والد الطفل صرح لنا ان ابنه البالغ من العمر 11 شهرا؛ كان يعاني من وعكة صحية عند حدود حوالي الساعة الثالثة صباحا من يومه 22 نونبر 2017، ما اضطره بنقله على وجه السرعة إلى طوارئ مستشفى تنغير لإنقاذ من موت محقق، ولكن وبمجرد وصوله رفضت الطبيبة المكلفة بالمداومة معاينة الرضيع الذي وصل في حالة خطيرة؛ قائلة بالحرف: “ماعندي ماندير ليه، عطيوه الماء والصباح جيبوه”.


وأضاف والد الرضيع “الطبيبة رفضت معالجة ابني رغم جميع تبريراتي له بخطورة حالة ابني الصحية وانه لن يستحمل حتى الصباح”؛ واكد ذات المتحدث أنه اضطر إلى الذهاب عيادة خاصة التي قدمت له اسعافات اولية ضرورية ليتم نقله في ذلك الوقت من الليل الى مستشفى مولاي علي الشريف بالراشيدية؛ الذي يبعد بأكثر من 130 كلم عن مدينة تنغير لأجل تلقي العلاج».


والد الرضيع أبدى استياءه وغضبه الشديدين من سوء التعامل واللامبالاة اللذين قوبل بهما بمستشفى تنغير، مطالبا الجهات المعنية للتدخل ومحاسبة كل من يستهين بحالات المرضى ولا يراعي الحالة الجسدية والنفسية للمواطنين.

المصدر - تنغير انفو - متابعة
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: يسمح بالتعليق لأي شخص كان والتعبير عن رأيه ولكن بجدية وليس بصورة الكتابة فقط عدم التطرق الى السب والشتائم في التعليقات لأنها ستحذف فورياً عدم نشر أسماء والتشهير بالناس بصورة سيئة سيتم حذف التعليق فورا في هذه الحالة أي تعليق سيء للعنصرية أو عن المثليين أو ما شبابههم سيحذف فوريا
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء و المقالات المنشورة في الجريدة لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة موقع تنغير أنفو الإخباري وهي تلزم بمضمون كاتبها حصرياً.