تنغير : الدورة الاولى من معرض التراث على هامش موسم الحاج عمرو

483 مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 19 سبتمبر 2017 - 5:13 مساءً
تنغير : الدورة الاولى من معرض التراث على هامش موسم الحاج عمرو

معرض التراث و موسم الحاج عمرو ؟؟؟!!! الدورة الاولى:”التراث المحلي بين ضرورة الاحياء و رهان التنمية”

فكرة و مشروع تم طرحه مند سنين الا انها لم يكتب لها الخروج الى حيز التنفيد الى موسم 2017، نضرا لعراقيل كانت دائما تحول دون تنفيد المخطط و خروجه الى ارض الواقع.

موسم الولي الصالح الحاج عمرو الدي يعتبر من اعرق المواسم في المنطقة، يعود علينا كل عام لكن بنفس الشاكلة دون اي تغيير مما يطفي عليه نوعا من الروتين الممل، هنا برزت فكرة اقامة معرض للتراث المحلي في هدا الموسم، ودلك لإضافة نكهة جديدة للموسم و في نفس الوقت التعريف بالتراث المحلي للمنطقة و هنا تصح مقولة ضرب عصفورين بحجر واحد.

لكن مجموعة من العراقيل كانت لتحول دون خروج هدا المولود الجديد للحياة سواء كانت مصطنعة من طرف جهات شغلها الشاغل عرقلة اي عجلة تحاول السير الى الامام بالمنطقة، او جهل بعض الاشخاص للمعنى الحقيقي للعمل الجمعوي التطوعي و تحويله الى صراعات سياسية او قبلية و ما شابه…، كل هدا تم تجاوزه بفضل رجال لا يعرفون شيء عن العمل الجمعوي سوى التضحية لا غير.

و الحكم بنجاح او فشل النسخة الاولى من المعرض بالنسبة لنا كان مرتبط باقامته في وقته وفي مكانه، و الحمد لله هدا ما تم، و الحديث عن النجاحات الاخرى فالزوار هم من لديهم الحق بالحكم سواء من ناحية الشاكلة او من ناحية التنظيم.

ساكنة حارة المرابطين كانت الفئة الاولى المستهدفة خاصة و زوار الموسم عامة، رغم ان نسبة الزور كانت كبيرة الا ان هناك نسبة لم تتمكن من زيارة المعرض سواء بعدم العلم بموضوع او مكان المعرض، او بعدم الاهتمام لمثل هده الاشياء، او بسبب ثمن الدخول حيث ان البعض اتهمنا بالسعي وراء الربح المادي في تدكرة الدخول الدي لا يتجاوز ثمنها الثلاث دريهمات تم وضعها فقط لغرض التنظيم حتى لا تعم الفوضى عند باب الدخول و لا داخل المعرض و في هدا كل يغني على هواه.

وقد تشرف معرضنا المتواضع بزيارة من طرف بعض الشخصيات البارزة و على رأسها عامل جلالة الملك في اقليم تنغير، و قائد قيادة دورة تغزوت و رئيس المجلس العلمي في تنغير و النواب البرلمانيين في الاقليم …. و رؤساء الجماعات و المرشحين و المشايخ و المقدمين و كبار المنطقة من فقهاء و اساتدة و حملة العلم…

و في الاخير كل الشكر لجميع اعضاء جمعية اداموز للتنمية و التعاون و للجنة المنظمة للمعرض على انضباطها و التزامها بالتعليمات، و كدلك الشكر كل الشكر لجنود الخفاء الدين جعلو صيت المعرض يعلو على رأسهم الحاج دريف، دون ان ننسى كل الاشخاص الدين ساهموا بالاثاث التراثية و كد و شق ليجمعها، فلولاهم لما كان هناك شيء اسمه معرض التراث المحلي، و حتى نعطي كل دي حق حقه الشكر الجزيل لكل التعاونيات و الحرفيين الدي اثتو معرضنا بمنتوجاتهم و ساهمو في انجاح جانب المعرض المخصص للتعاونيات و الحرفيين، مع متمنياتنا ان نكون قد وفقنا في توفير لهم ابسط الامكنيات لتسويق منتوجاتهم،و نقول لهم ان رحلة المعرض لن تنتهي هنا فله عودة ربما في الموسم القادم او في منطقة اخرى اقليميا او جهويا و لما لا وطنيا ان شاء الله.

المصدر - توفيق علاحمو - تنغيـــر
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: يسمح بالتعليق لأي شخص كان والتعبير عن رأيه ولكن بجدية وليس بصورة الكتابة فقط عدم التطرق الى السب والشتائم في التعليقات لأنها ستحذف فورياً عدم نشر أسماء والتشهير بالناس بصورة سيئة سيتم حذف التعليق فورا في هذه الحالة أي تعليق سيء للعنصرية أو عن المثليين أو ما شبابههم سيحذف فوريا
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء و المقالات المنشورة في الجريدة لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة موقع تنغير أنفو الإخباري وهي تلزم بمضمون كاتبها حصرياً.