تسليت قبيلة أيت حديدو بمهرجان تملسا ببومالن دادس

503 مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 14 أغسطس 2017 - 1:06 صباحًا
تسليت قبيلة أيت حديدو بمهرجان تملسا ببومالن دادس

في اطار التعريف بالموروث اللامادي الثقافي الامازيغي  لدى القائل  الامازيغية بجغرافية تمازغا عامة و بالجنوب الشرقي المغربي خاصة . تشرفت جمعية أغبالو للتنمية و التعاون بدوار ايت اعمر ابراهيم ايت سدرات الجبل العليا بشراكة مع جمعية بويقولا لتنمية المرأة  القروية  بجماعة تلمي ، المشاركة في كرنڤال الزي  و الاعراس التقليدية اليوم الاحد 13 غشت 2017 ضمن فقرات الدورة الثامنة  لمهرجان تملسا المنظم تحت اشراف فدرالية جمعيات بومالن دادس الكبرى ببلدية بومالن دادس تحت شعار ” واحة دادس بين الموارد التراثية و أفاق التنمية المستدامة ” .

   كانت المشاركة  بتمثيل تقاليد و طقوس عرس قبيلة ايت حديدو حيث جسدت خمسة نساء دور امرأة ايت حديدو في اللباس ” تملسا ” و الرقصات و الأشعار الأمازيغية التي تلحن أثناء احتفالات العرس ، و من بين ملابس هؤلاء النساء  تاحنديرت  و اللوبان و تسغناس و تاسبنيت و أعبروق و إسفلان و أقلوز و هدا الأخير تتميز به عروس ايت حديدو و هو على شكل هلال مملوء بالشعر يوضع على الرأس  لترفع به عن الوجه أعبروق..  أما دور  الرجال مثله خمسة رجال ملابسهم هي : الجلباب و تحرامت و البلغة  و السلهام  و الشد  دو اللون الاحمر الدي  تميز به العريس ، بالإضافة الى ” التارة  أو تلونت ”  التي  يأخذ بها الايقاع و الموسيقى في لحن الكلمات و الاشعار  و منها  ” أرب سعداس تونزا د  توي ” ”  ادي تاف لمان توكيد أوايد  ” …

   كما شاركت قبائل اخرى في تمثيل أعراسها كأيت عطا  و أهل دادس و عدة فرق موسيقية تقليدية  كفرقة رقصة تزويت من قلعة مكونة  فرقة أحواس تماست ورزازات فرقة أحيدوس ن دادس و فرقة تلغنجا… انطلق موكب الكرنڤال من موقع التحضيرات بدار الشباب مرورا أمام بلدية و باشوية بومالن دادس خلال هدا المسار الدائري رقصت و عزفت كل الفرق المشاركة  التي كانت في استقبالها عدد غفير من الجماهير  رجال و نساء ، شباب و شيوخ و أطفال … حجت من كل مناطق مختلفة ، عبرت عن اعجابها بتشجيعات و هتافات و زغاريد جماهيرية  أحيت الروح و الدم الامازيغية   من جديد بتقاليدها و تاريخ ثقافتها .

    لعل هدا الكرنڤال يحيي و يقض الذات و الشخصية الامازيغية  بالجنوب الشرقي المغربي  لإعادة الاعتبار و المحافظة على هده التقاليد  المادية و اللامادية من الاندثار و التصدي لكل العواصف الحضرية السلبية ضد كل ما هو أمازيغي.

                                                

المصدر - ذ أحمد زرير
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: يسمح بالتعليق لأي شخص كان والتعبير عن رأيه ولكن بجدية وليس بصورة الكتابة فقط عدم التطرق الى السب والشتائم في التعليقات لأنها ستحذف فورياً عدم نشر أسماء والتشهير بالناس بصورة سيئة سيتم حذف التعليق فورا في هذه الحالة أي تعليق سيء للعنصرية أو عن المثليين أو ما شبابههم سيحذف فوريا
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء و المقالات المنشورة في الجريدة لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة موقع تنغير أنفو الإخباري وهي تلزم بمضمون كاتبها حصرياً.