وزير الداخلية يتفقد حجم الخسائر المادية التي خلفتها الامطار الطوفانية باقليم تارودانت

آخر الأخبار
admin30 نوفمبر 2014آخر تحديث : منذ 5 سنوات
وزير الداخلية يتفقد حجم الخسائر المادية التي خلفتها الامطار الطوفانية باقليم تارودانت
رابط مختصر

باوامر ملكية سامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، حل صباح يومه الاربعاء 30 نونبر 2014 باقليم تارودانت السيد محمد حصاد وزير الداخلية الذي كان مرفوقا بالسيد الشرقي اضريس الوزير المنتدى لدى وزير الداخلية، وبحضور والي جهة سوس ماسة درعة السيد : محمد اليزيد زلو والقائد الجهوي للدرك الملكي وشخصيات مدنية وعسكرية، حيث كان في استقبال السيد وزير الداخلية كل من عامل اقليم تارودانت السيد : فؤاد محمـــدي، والكاتب العام للعمالة ورئيس قسم الشؤون الداخلية بعمالة تارودانت وحضور باشا المدينة ورئيس الجماعة الحضرية لتارودانت والمدير الاقليمي للتجهيز والنقل واللوجستيك بتارودانت وشخصيات مدنية وعسكرية. واثناء استقباله اعطيت للسيد وزير الداخلية والوفد المرافق له حصيلة الخسائر المادية التي خلفتها فيضانات الاودية المتواجدة بنفوذ اقليم تارودانت، حيث وقف السيد وزير الداخلية بضفاف وادي سوس المتواجد بمدخل مدينة تارودانت، قبل ان يتوجه بعد ذلك الى قنطرة وادي حنصالة المتواجد بنفوذ جماعة احمر لكلالشة، حيث تمت معاينة حالة القنطرة المتهالكة بسبب فيضان وادي حنصالة، وتم ايضا الاستماع الى بعض من ساكنة هذه المنطقة .

وزير الداخلية السيد : محمد حصاد، وقبل مغادرته لاقليم تارودانت بلغ الحاضرين عطف ورضى صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله ، مشيرا الى ان زيارته لاقليم تارودانت تروم تتبع الوضع القائم بجهة سوس ماسة درعة وجهة كلميم السمارة عن قرب، وتنسيق الاجراءات الضرورية لضمان حماية الساكنة وممتلكاتها .

هيئة الإعلام والاتصال – إقليم تارودانت

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.