مبادرات نموذجية لتزيين فضاء الأقسام المدرسية بثانوية صلاح الدين الأيوبي بمديرية تنغير

239 مشاهدة
أخر تحديث : السبت 7 يناير 2017 - 3:05 مساءً
مبادرات نموذجية لتزيين فضاء الأقسام المدرسية بثانوية صلاح الدين الأيوبي بمديرية تنغير

في إطار التوجهات الجديدة والمرتبطة بتنزيل أمثل لاستراتيجية الإصلاح 2015ـ2030، لاسيما المشروع 7 المرتبط بتحسين جدوى وجاذبية المدرسة، انخرطت ثانوية صلاح الدين الأيوبي في أجرأة هذا المشروع تحت قيادة مديرها الجديد، حيث أقدم مجموعة من التلاميذ وأغلبهم من المستعطفين لمتابعة مسارهم الدراسي، تحت تأطير أساتذتهم على تزيين ساحة المؤسسة التعليمية وفصولها الدراسية. جاءت هذه المبادرة النموذجية، التي لقيت الكثير من التجاوب والاستحسان بالمؤسسة، رغبة من الأطر التربوية والإدارية بالثانوية في جعل الفضاء التربوي يستجيب للمعايير الجمالية بشكل يساعد الناشئة على التعلم في جو ملائم ومريح وجذاب، وملائم للتحصيل وإضفاء جمالية على مختلف فضاءات المؤسسة التعليمية.

salahedin201712

يذكر أن مثل هذه المبادرات، وكل هذه الجداريات التي توثق لمدى تملك تلامذة المؤسسة لمهارات وقدرات في الحس الفني والابداعي وذكاء اتهم المتعددة، والرامية إلى تزيين فضاء التحصيل العلمي، لم تحتاج في أجراتها إلى ميزانية ضخمة، بقدر ما تحتاج إلى قائد تربوي مبدع، متواصل، يدرك مدى أهمية تفعيل أدوار الحياة المدرسية، ويمتلك الفكرة أولا، ثم روح التطوع والانفتاح على شركاء المنظومة التربوية، كجمعية أمهات وأباء وأولياء أمور التلاميذ، حبا منه للعطاء ولإعادة الثقة للمدرسة العمومية، ومن خلالها للأستاذ المغربي، عرفانا وتشجيعا لمبادراته الإشعاعية داخل المؤسسة وفي محيطها الخارجي.

المصدر - ذ. زايد بن يدير / تنغير انفو
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: يسمح بالتعليق لأي شخص كان والتعبير عن رأيه ولكن بجدية وليس بصورة الكتابة فقط عدم التطرق الى السب والشتائم في التعليقات لأنها ستحذف فورياً عدم نشر أسماء والتشهير بالناس بصورة سيئة سيتم حذف التعليق فورا في هذه الحالة أي تعليق سيء للعنصرية أو عن المثليين أو ما شبابههم سيحذف فوريا
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء و المقالات المنشورة في الجريدة لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة موقع تنغير أنفو الإخباري وهي تلزم بمضمون كاتبها حصرياً.