تنغير : ”القراءة حياة”،،،شعارا لأسبوع القراءة الحرة لتلامذة ثانوية تودغى العليا الإعدادية ”

330 مشاهدة
أخر تحديث : السبت 17 ديسمبر 2016 - 11:54 مساءً
تنغير : ”القراءة حياة”،،،شعارا لأسبوع القراءة الحرة  لتلامذة ثانوية تودغى العليا الإعدادية ”

في بادرة هي الأولى من نوعها على مستوى تودغى العليا يعتزم النادي التربوي ”اللمسة الإنسانية” ،الذي تم تأسيسه  على مستوى  ثانوية  تودغى العليا الإعدادية  بأيت سنان، يعتزم النادي تنظيم أول نشاط له وأول أسبوع  للقراءة  الحرة تحت شعار ”القراءة حياة” وذلك ابتداءا من يوم الإثنين 19  دجنبر  2016 إلى غاية يوم السبت 24 دجنبر . 2016

kitabtodgha162

وقد تم تأسيس هذا النادي التربوي ”اللمسة الإنسانية” مؤخرا من طرف الأستاذ حسن أيت عكي، أستاذ اللغة الفرنسية على مستوى المؤسسة وأحد أبناء منطقة أيت سنان، والذي التحق مؤخرا بالمؤسسة، بعد أن كان أستاذا بثانوية بني بوفراح  الإعدادية بالحسيمة لمدة خمس سنوات والتي تميزت بتجربة نوعية وناجعة في إطار النادي التربوي ”اللمسة الإنسانية” على مستوى المؤسسة المذكورة، هذه التجربة والمسار القيم والمبادر الذي يتمنى الأستاذ حسن تسطيره على مستوى ثانوية تودغى العليا الإعدادية.

kitabtodgha163

وسيتم خلال أسبوع القراءة الحرة تمكين تلميذات وتلاميذ الثانوية الإعدادية تودغى العليا من الإطلاع على عدة كتب والتعرف على عدة كتاب ومؤلفات إضافة إلى عناوين كتب قيمة ورائعة حيث سيتم عرض وتوفير ما يقارب أربع مئة كتاب باللغتين الفرنسية والعربية ما سيمكن تلاميذ المؤسسة من سبر أغوار المعرفة والعلم من أبواب واسعة كون العناوين والكتب التي سيوفرها النادي تتميز بالتنوع حيث تتضمن كتبا من شتى العلوم ومن كل الأنواع الأديبة والمعرفية ، مؤلفات، روايات، قصص، كتب الفكر والفلسفة.

وتعد هذه البادرة هي الأولى من نوعها لكون المؤسسة الثانوية الإعدادية تودغى العليا حديثة العهد ولم يسبق لها أن احتضنت نشاطا من هذا النوع كما أنه لم يسبق للمجتمع المدني على مستوى تودغى العليا أن قام بأي نشاط من النوع الثقافي التثقيفي لهذا هي بادرة قيمة تستحق التقدير والتشجيع  فرغم ضعف الإمكانيات وعدم توفر ظروف ملائمة لمثل هذه الأنشطة التنويرية إلا أن مكتب النادي، من تلاميذ وأساتذة،  أبى إلا أن يرفع التحدي والقيام بهذا النشاط ”أسبوع القراءة” أملا منه في بث روح وقيم القراءة والبحث لدى تلميذات وتلاميذ المؤسسة، هذه القراءة والمعرفة القيمة ما أحوجنا إليها وإلى شباب واعي  يحب المطالعة ، كما أنها مبادرة نوعية كونها تسبوا مصالحة التلميذ مع الكتاب والعلم وحثه على المطالعة الحرة والبحث المعرفي .

وقد امتدت الإستعدادات الأولية لهذا الأسبوع المعرفي لمدة أسبوع كامل تجند له كل من الأساتذة والتلاميذ المسيرين للنادي وذلك بكل حماس وجدية  من أجل تمكين تلامذة المؤسسة التعليمية من ظروف ملائمة للقراءة وسبر أغوار المعرفة طيلة أسبوع كامل حيث يتفائل المكتب المسير بنجاح هذا النشاط النوعي رغم أن معظم تلاميذ المكتب سينظمون ويؤطرون نشاطا من هذا النوع لأول مرة وهذا مكسب للنادي الذي يسعى إلى تأطير التلاميذ وتنشئة تلميذ واعي ومسؤول وتلميذ مبادر وهذه بعض الصور من الإستعدادات الأولية للأسبوع المعرفي .

المصدر - محمد أيت عكي
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: يسمح بالتعليق لأي شخص كان والتعبير عن رأيه ولكن بجدية وليس بصورة الكتابة فقط عدم التطرق الى السب والشتائم في التعليقات لأنها ستحذف فورياً عدم نشر أسماء والتشهير بالناس بصورة سيئة سيتم حذف التعليق فورا في هذه الحالة أي تعليق سيء للعنصرية أو عن المثليين أو ما شبابههم سيحذف فوريا
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء و المقالات المنشورة في الجريدة لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة موقع تنغير أنفو الإخباري وهي تلزم بمضمون كاتبها حصرياً.