هكذا تمت إهانة ممرضة تشتغل بمستشفى سيدي حساين بن ناصر بورزازات

778 مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 19 أبريل 2016 - 11:47 مساءً
هكذا تمت إهانة ممرضة تشتغل بمستشفى سيدي حساين بن ناصر بورزازات

عقدت المكاتب النقابية الإقليمية بورزازات لكل من النقابة الوطنية للصحة العمومية العضو بالفدرالية الديمقراطية للشغل والنقابة الوطنية للصحة العضو بالكنفدرالية الديمقراطية للشغل و الجامعة الوطنية للصحة العضو بالاتحاد  المغربي للشغل و الجامعة الوطنية للصحة العضو بالاتحاد العام للشغالين بالمغرب اجتماعا مستعجلا يوم الجمعة 15 أبريل 2016 للتداول في الحادث الغير المقبول الذي تعرضت له ممرضة تشتغل بمستشفى سيدي حساين بن ناصر بورزازات ،أثناء زيارتها لمركز التشخيص قصد الاستفادة من فحص طبي اختصاصي لتتبع حالتها الصحية في طب الغدد ،لتفاجأ برفض الطبيبة فحصها و طردها من قاعة الفحص بطريقة مهينة و استفزازية لا تمت بالمعاملة الإنسانية و حسن استقبال المريض  بصلة   و أمام هذا الحادث المشين فإننا :

  • ندين هذا التصرف اللانساني الماس بكرامة المريض .
  • نتساءل هل هكذا تجازى  الشغيلة الصحية عن تفانيها في العمل و تقديمها تضحيات جسام في سبيل صحة المواطن.
  • نعبر عن رفضنا القاطع لما تعرضت له الممرضة من إهانة من طرف الطبيبة الاختصاصية في الغدد .
  • نطالب بإنصاف الممرضة المعنية و من خلالها الشغيلة الصحية بوضع حد لمثل هذه السلوكات .
  • نهيب بموقف الممرضة الحكيم تجاه هذا التصرف المستفز
  • نعلن تضامننا المطلق واللامشروط مع الممرضة ضحية هذا الحادث و نعلن استعدادنا لخوض أشكال نضالية نوعية

               و في الأخير نهيب بالشغيلة الصحية برص الصفوف و الاستجابة للمحطات النضالية المقبلة.

وما ضاع حق وراءه طالب

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: يسمح بالتعليق لأي شخص كان والتعبير عن رأيه ولكن بجدية وليس بصورة الكتابة فقط عدم التطرق الى السب والشتائم في التعليقات لأنها ستحذف فورياً عدم نشر أسماء والتشهير بالناس بصورة سيئة سيتم حذف التعليق فورا في هذه الحالة أي تعليق سيء للعنصرية أو عن المثليين أو ما شبابههم سيحذف فوريا
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء و المقالات المنشورة في الجريدة لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة موقع تنغير أنفو الإخباري وهي تلزم بمضمون كاتبها حصرياً.