في ذكراها الخامسة “حركة 20 فبراير” تتجه نحو الزوال

310 مشاهدة
أخر تحديث : السبت 20 فبراير 2016 - 11:12 مساءً
في ذكراها الخامسة “حركة 20 فبراير” تتجه نحو الزوال

حلت، اليوم السبت 20 فبراير 2016، الذكرى الخامسة لحركة 20 فبراير، وهي الذكرى التي مرت في جو باهت، بالرغم من التعبئة “الفيسبوكية” التي انطلقت منذ عدة أسابيع، ذلك أن المراقبين ذهلوا لحجم المشاركة الخجولة، جدا، للمتعاطفين مع الحركة في جل المدن التي نظمت بها التجمعات الاحتجاجية لهذه الحركة.

فساء بالدار البيضاء أو الرباط أو وجدة أو الجديدة أو بني ملال أو في غيرها من المدن…كان حجم المشاركة لا يتعدى رؤوس الأصابع، و في أحسن الأحوال كانت المشاركة في حدود 50 أو60 فردا، علما أن ما بين نصف و ثلثي المشاركين في هذه الوقفة أو تلك، كانوا ينتمون لفئات اجتماعية فئوية ( باعة متجولين، أساتذة سد الخصاص…).

هذا الاحتفال الباهت بالذكرى مجموعة من المراقبين يساءلون حول جدوى الاستمرار في الحديث عن “حركة 20 فبراير” بالنظر إلى أنهم ( المراقبون) لم يترددوا في القول أن  سنة 2011 إذا كانت هي سنة ميلاد هذه الحركة، فإن سنة 2016 هي سنة وفاة حركة 20 فبراير.

المصدر - تنغير انفو / متابعة
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 2 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: يسمح بالتعليق لأي شخص كان والتعبير عن رأيه ولكن بجدية وليس بصورة الكتابة فقط عدم التطرق الى السب والشتائم في التعليقات لأنها ستحذف فورياً عدم نشر أسماء والتشهير بالناس بصورة سيئة سيتم حذف التعليق فورا في هذه الحالة أي تعليق سيء للعنصرية أو عن المثليين أو ما شبابههم سيحذف فوريا
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء و المقالات المنشورة في الجريدة لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة موقع تنغير أنفو الإخباري وهي تلزم بمضمون كاتبها حصرياً.