تنغير : النقابة الديمقراطية للجماعات الترابية “ف د ش” مستجدات الحوار مع رئيس المجلس البلدي بخصوص الملف ألمطلبي .

658 مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 29 يوليو 2015 - 5:02 مساءً
تنغير : النقابة الديمقراطية للجماعات الترابية “ف د ش” مستجدات الحوار مع رئيس المجلس البلدي بخصوص الملف ألمطلبي .
بعد استجابة النقابة الديمقراطية للجماعات الترابية بتنغير لدعوة السلطة المحلية من اجل الحوار مع رئيس المجلس البلدي لتنغير بخصوص الملف ألمطلبي .
وبعد ما أبانت عليه النقابة من أسلوب حضاري لتحقيق مطالبها في إطار الحق والقانون ، فوجئنا مرة أخرى بالأساليب الملتوية لرئيس المجلس وبعض أعضائه لنسف الحوار من محتواه وهي كما يلي :
  • الحوار كان فارغا من مضمونه وملتويا ولا يحمل في طياته أي إشارة لحل المشاكل المطروحة والغرض منه إطالة أمده.
  • إقحام بعض أعضاء المجلس في الحوار من اجل إفشاله .
  • المقترحات المقدمة من طرف الرئيس للمكتب النقابي الهدف منها  خلق انشقاق داخل صفوف الموظفين وضرب مصداقية العمل النقابي .
وفي الأخير وبحضور السلطة المحلية تراجع الرئيس عن تنفيذ مضمون المحضر الموقع بينه وبين النقابة بتاريخ 21 أكتوبر 2014 معتبرا نفسه غير ملزم بتنفيذ المحضر المذكور معيدا الحوار إلى نقطة الصفر .
وأمام هده الوضعية وفي غياب أي حوار جاد اضطر أعضاء المكتب النقابي  يوم الثلاثاء 28 يوليوز 2015 إلى الانسحاب محملين الرئيس كامل المسؤولية عما يمكن أن يؤول إليه الوضع مستقبلا
 وفي الأخير نهيب بكل الموظفات والموظفين الى الاستعداد التام لتجسيد كل الخطوات النضالية التي سيتم الإعلان عنها .
تنغير في 29/7/2015
المصدر - المكتب المحلي
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: يسمح بالتعليق لأي شخص كان والتعبير عن رأيه ولكن بجدية وليس بصورة الكتابة فقط عدم التطرق الى السب والشتائم في التعليقات لأنها ستحذف فورياً عدم نشر أسماء والتشهير بالناس بصورة سيئة سيتم حذف التعليق فورا في هذه الحالة أي تعليق سيء للعنصرية أو عن المثليين أو ما شبابههم سيحذف فوريا
ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء و المقالات المنشورة في الجريدة لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة موقع تنغير أنفو الإخباري وهي تلزم بمضمون كاتبها حصرياً.